أخبار محلية أخبار وطنية صحة

بالصور..أزيد من 1600 مستفيد من حملة طبية متعددة التخصصات بجماعة بوزنيقة بإقليم بنسليمان

بوشعيب العمراني 

سعيا منها إلى تقريب الخدمات الصحية من المواطنين، وتأكيدا على انشغالاتها الإجتماعية بساكنة الجماعات الحضرية والقروية بإقليم بنسليمان، نظمت“ودادية البحيرة السليمانية للأعمال الاجتماعية” بتعاون مع مؤسسة محمد الخامس للتضامن، وجمعية “دعم قسم أمراض الغدد وداء السكري” بالدار البيضاء، والجمعية الخيرية للأطباء، وتحت إشراف عمالة إقليم بنسليمان، والمندوبية الاقليمية للصحة، والمركز الصحي ببوزنيقة، حملة طبية متعددة التخصصات، مكنت أزيد من 1600 إجراء تحاليل للكشف عن داء السكري والغدد، وفحوصات الضغط الدموي، والكلي، وطب العيون، وأمراض القلب والشرايين، وطب الأسنان، إضافة إلى أن برنامج الحملة شمل التحاليل الدموية والفحوصات بالأشعة، وذلك يومي السبت والأحد 21-22 شتنبر 2019 بالمركز الصحي ببوزنيقة.

وقد تفقد عامل إقليم بنسليمان السيد سمير اليزيدي الأمكنة التي أقيمت بها هذه الحملة،كما قام بجولة في جميع المرافق المخصصة للقافلة، من قاعات استقبال المستفيدين، وقسم الكشوفات الطبية، والوحدات المتنقلة المخصصة للتحاليل الدموية، والفحوصات بالأشعة، وطب الأسنان التابعة لمؤسسة محمد الخامس للتضامن بالإضافة للصيدلية التي وزعت الأدوية بالمجان على المستفيدين من هذه الحملة، كما قدمت للسيد العامل بهذه المناسبة جميع الشروحات المتعلقة بحيثيات العمليات الطبية و التمريضية المخصصة في هذه القافلة من طرف السيد “الجيلالي شفيق” رئيس جمعية “البحيرة السليمانية للأعمال الاجتماعية”، والسيد “بوشعيب عشاق” المندوب الإقليمي لوزارة الصحة، وباقي المشرفين على سير هذه الحملة الطبية،كما استفسر السيد العامل على أحوال المستفيدين من جميع مراحل هذه الحملة من أطفال ورجال ونساء ومسنين،وذلك بحضور مدير الديوان، ورجال السلطة المحلية والإقليمية، ونائب رئيس المجلس الجماعي لبوزنيقة، والمندوب الإقليمي لوزارة الصحة والطبيب الرئيسي بالمركز الصحي ببوزنيقة، وممثليين عن المكتب المسير لجمعية “البحيرة السليمانية للأعمال الاجتماعية”، وطاقم البعثة الطبية المشاركة في الحملة،والأطر الطبية والشبه طبية التابعة للمركز الصحي وجمعية البحيرة السليمانية.

وقد أكد السيد “الجيلالي شفيق” والسيد ” محمد مروان” عن المكتب المسير لجمعية “البحيرة السليمانية للأعمال الاجتماعية” في تصريح لموقع “روتز لاند نيوز” عن حرصهم الشديد على دعم مثل هذه المبادرات التي تستهدف عدد من الجماعات القروية التابعة لعمالة إقليم بنسليمان، وعن استعداد كل أطر الجمعية من أجل العمل على برمجة حملات طبية في كل التخصصات ستستهدف أكبر عدد من ساكنة الإقليم، كما أشارا أن الجمعية ستبقى الى جانب الساكنة في كل ما يرتبط بالحملات الطبية المجانية متى توفرت الظروف لذلك، شاكرين في الوقت نفسه كل المساهمين في إنجاح هذه الحملة وعلى رأسهم السيد عامل الإقليم، و الأطر الطبية والإدارية لمؤسسة محمد الخامس للتضامن، وأطر المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، ،وجمعية “دعم قسم أمراض الغدد وداء السكري” بالدار البيضاء، ومختلف المتدخلين من سلطات محلية وفعاليات جمعوية.

وقد أجمعت جل تصريحات الطاقم الطبي المشارك في هذه الحملة على أن هذه الحملة تهدف بالأساس إلى تقريب الخدمات من ساكنة بوزنيقة، وأن الفحوصات التي أجريت على المستفيدين والمستفيدات كشفت عن فقر مهول في المعلومات المتعلقة بعدد من الأمراض لدى المصابين بها و مضاعفاتها الخطيرة ،و أكدوا على ضرورة تكثيف الجهود و الإكثار من الحملات التحسيسية لهذه الأمراض، وخصوصا داء السكري الذي أصبح ينتشر بوتيرة سريعة لتوعية المرضى بماهيته و مضاعفاته و التحليلات الدورية اللازمة للتحكم فيه.

وقد عرفت هذه الحملة الطبية نجاحا كبيرا حيث وصل عدد المستفيدين لحوالي 1600 مستفيد ومستفيدة على مدى يومين،استفاذوا من من كشوفات وتحاليل  للكشف عن داء السكري والغدد، وفحوصات الضغط الدموي، والكلي، وطب العيون، وأمراض القلب والشرايين، وطب الأسنان، إضافة إلى أن برنامج الحملة شمل التحاليل الدموية والفحوصات بالأشعة، كما استفاذوا من أدوية مجانية بهذه المناسبة ،وهو الشيء الذي خلف صدى طيب وسط الساكنة التي انتظرت هذه الحملة كثيرا لتستفيد أيضا من النصائح المهمة التي قدمها الطاقم الطبي في جميع التخصصات السالفة الذكر في كيفية محاربة هذه الأمراض وكيفية التعايش معها.

لمزيد من الإحاطة بأهم لحظات هذه القافلة الطبية، نترككم مع ألبوم الصور أسفله…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *