أخبار وطنية أنشطة جمعوية إجتماعية

فعاليات المجتمع المدني بالبيضاء تتوج الأستاذين عبد اللطيف مرسلي وأمينة رضوان شخصيتي سنة 2020

متابعة : أحمد الشرفي

في لقاء تشاوري جمع فعاليات المجتمع المدني بالبيضاء في إحدي الأندية في احترام تام للتدابير الإحترازية بحيث تضاربت واختلطت الآراء على من سيتم تتويجه كشخصية لسنة 2020، فمن الفعاليات من اقترح شخصيات في المجال الأمني ومنهم من اقترح شخصيات سياسية ومنهم من اقترح شخصيات تنتمي لعالم الفن والثقافة والرياضة ، وبعد أخذ ورد اجتمعت الآراء وتوافقت على اختيار إطارين قضائيين بارزين ومن الجنسين وهما الأستاذ “عبد اللطيف مرسلي” وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بالمحمدية سابقا، والأستاذة “امينة رضوان” باحثة في العلوم القانونية وصاحبة مجلة رائدة في العلوم القانونية ، قاضية ورئيسة الغرفة المدنية و التجارية بمحكمة الدارالبيضاء ،حيث حضرت هاته الأخيرة للقاء العشرات من الهيئات المدنية و الحقوقية فوافانا موفدنا بتصريحات البعض منها :
• المنتدى الوطني للحريات وحقوق الإنسان.
• جمعية أرض بلادي للتنمية المستدامة.
• جمعية حوار ومصالحة.
• جمعية بسمة الفكاهة والتنشيط المسرحي.
• جمعية الفضاء التواصلي للتربية والثقافة والبيئة والتنمية.

[wp_ad_camp_1]

وفي هذا السياق أشار الأستاذ محمد كورتي الرئيس التنفيذي للمنتدى الوطني للحريات وحقوق الإنسان والمتتبع للشأن القضائي على أن الإطارين اللذين تم إختيارهما يعتبران من الكوادر القضائية المهمة و من الوجوه المشرفة بحيث كان الأستاذ عبد اللطيف مرسلي في الموعد و أبان عن مهنية عالية و عن حنكة وأيضاً عن وطنية صادقة طيلة فترة عمله وعلى وجه الخصوص في سنة 2020 التي تعتبر سنة استثنائية وبحسب مندوب المنتدى بمدينة المحمدية و الفعاليات المحلية يعود الصدى الطيب للسياسية الرزينة التي إتخدها داخل محكمة المحمدية في التعامل مع نوابه و الموظفين و المعتقلين والتجاوب الطيب مع فعاليات المدينة وكل هذا في إحترام كامل للإجراءات الوقائية والتدابير الإحترازية في كل مراحل التقاضي ناهيك عن السلوك الحسن والمعاملة الطيبة مع الجميع ، كما ساهم بشكل فعلي في تنزيل قرارات صاحب الجلالة وتطبيق دوريات وزارة العدل ورئاسة النيابة العامة واضاف الأستاذ كورتي على أن محكمة المحمدية بكل تشكيلاتها كانت في الموعد خلال فترة الجائحة وتعاملت مع كل القضايا والمرتفقين بما يليق وبالتالي كانت حصيلة سنة 2020 حصيلة إيجابية وبذلك يكون الأستاذ عبد اللطيف مرسلي ومعه مكونات المحكمة قد أعطوا صورة جيدة عن المنظومة القضائية ببلادنا . أما بالنسبة للدكتورة أمينة رضوان يقول الأستاذ كورتي على أنها عملت طيلت مسارها المهني على إغناء المكتبة القضائية بالعديد من الكتب القيمة والتي تعتبر اليوم مرجعا للعديد من الباحثين و المهتمين مما جعلها تحوز على مجموعة من الجوائز الوطنية والعربية ، كما سجل المتحدث إهتمامها الكبير بمجال الحريات وحقوق الإنسان واهتمامها ايضا بالطبقة العاملة والشغيلة داخل المجتمع الشيء الذي لفت إنتباهنا في العديد من المواقف والمحطات ناهيك على انها اتبثت وجودها ذاخل المحكمة المدنية بصرامتها ونزاهتها وإحترامها للمتقاضين ولما تتصف به من أخلاق حميدة كل ذلك جعلها حديث المرتفقين والمهنيين وفعاليات المجتمع المحلي وتكون بذلك الأستاذة امينة رضوان وجها من الوجوه النسائية التي شرفت الجسم القضائي المغربي .
حيث ذهبت الفاعلة المدنية نادية القرشي الكاتبة العامة لجمعية حوار و مصالحة في نفس الاتجاه واكدت بأن الإسمين المطروحين أكدا حضورهما المتميز داخل الساحة القضائية ببلادنا .
وفي نفس السياق قال السيد رضوان فقيهي رئيس جمعية بسمة الفكاهة والتنشيط المسرحي و التربوي بأن شخصيتي السنة عرفا بتواصلهما الدائم و المتواصل مع فعاليات المجتمع المدني ومساعدة المواطنين المرتفقين في محطات عدة .
أما السيد بنجمة ادريس رئيس جمعية أرض بلادي للتنمية المستدامة فقد زكى كلام زملائه وأكد بأن الشخصيتين كانتا حاضرتين بشكل ملفت للنظر خلال فترة الجائحة وعبرتا عن وطنية عالية وصادقة . وختم السيد عبد الجليل ماجوك فنان مسرحي وفكاهي بصفته رئيس “جمعية الفضاء التواصلي للتربية والثقافة والبيئة والتنمية فرع مولاي رشيد” على أن الإسمين المختارين يعتبران صورتين ساطعتين في جهاز القضاء وذلك لما قدما ويقومان به من تضحيات كبيرة في سلك القضاء من أجل الرقي بهذا الجهاز ، وشخصيتين طيبتين بفضل ما يقومان به من مجهودات كبيرة لضمان المحاكمات العادلة وإنصاف المظلومين تنزيلا لتعليمات النيابة العامة المركزية والمجلس الأعلى للسلطة القضائية تحث القيادة الرشيدة لضامن حقوق الوطن والمواطنين رمز هاته الأمة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *